Beyin Tümör Ameliyatı

جراحة ورم في المخ

لا يمكن استئصال أيًا من الأورام الخبيثة التي تصيب الدماغ بشكل كامل، فبعض خلايا الدماغ ستبقى دائمًا في الدماغ وتنمو مرة تلو الأخرى. إن الهدف من جراحة أورام الدماغ هو الحد من كتلة الورم وعدد خلاياه، وخفض الضغط على الدماغ المجاور؛ لزيادة فرص نجاح العلاجات الأخرى.
ربما قد شاهدت دماغ أحد الماشية في محل جزارة أو مطعم. في الواقع، لا يبدو الدماغ البشري مختلفًا كثيرًا. تعد جراحات أورام الدماغ هي الأخطر بين جميع العمليات الجراحية التي يتم إجرائها على جسم الإنسان. تنبع صعوبة إجراء عملية جراحية في الدماغ من، أنه عضو لا يشبه القلب الذي ينبض فقط، ولا يشبه الكبد الذي ينزف فقط؛ فالدماغ يفكر، ويحلم، ويتكلم، ويعقل الأمور، ويخترع أو حتى يقوم بعملية. علاوة على ذلك، فإن هذا العضو ليس صلبًا مثل الأعضاء الأخرى، فهو يشبه حلوى البودنج كما ينزف كثيرًا أيضًا.
ولهذا السبب تستغرق جراحة أورام الدماغ ساعات طويلة، ويحتاج جراحو الأعصاب إلى وقت أطول للتعلم بعكس الجراحين الآخرين، كما يتطلب الأمر استخدام أجهزة باهظة الثمن مزودة بأحدث تقنيات الطب الحديث. وهنا يكمن السبب وراء غلاء ثمن عمليات الأورام الدماغية.
WhatsApp chat